استمع للبث الحي
  • إسطنبول 99.4 FM
  • جنيف Digital
  • فيينا Digital
  • لوزيرن Digital
  • لندن 12A DIGITAL DAB
  • الكويت 102.4 FM
  • الدوحة FM 99.0
  • الدوحة FM 93.4
  • الدوحة FM 100.8
  • البصرة 98.7 FM
  • مسقط 107.7 FM
  • بغداد 95 FM
نوستالجيا الأغنية القطرية..الحلقة الخامسة.. الفنان {صقر صالح }

نوستالجيا الأغنية القطرية..الحلقة الخامسة.. الفنان {صقر صالح }

نوستالجيا الأغنية القطرية

منذُ القدم  ... بدأ الإنسان القطري غناءً .... يروي قصة ماضيه  ... و يرسم ملامح واقعه... ويهيم بقادمٍ ينتظره ... نهاماً على متن سفينةٍ نحو مجهول... و رحالاً على ظهر إبلٍ نحو مأمول .. و محارباً يستل سيفه يأبى الأفول .. و ناسكاً يدعو ربه  يرجو القبول.//

موروثٌ فنيٌ زاخر...أثقل كاهل ورثته... بزخمه و ثرائه .... جيل عرف قيمة ما ورث...

أغنيةٌ قطريةٌ فريدة ... مثل دانةٍ وسط اللآلىء. ...رجالٌ قرروا خوض رحلتهم ....

عرفوا أنهم أهلٌ لها....حملوا على عاتقهم همّها...حتى وصلوا بها إلى بر الأمان .//

للأغنية القطرية  أبطالٌ ... تفخرُ بهم ....و يعتزون بها ....

 (صوت الخليج)... تعرفهم و يعرفونها ...... كما تعرفهم أنت ...

                                                      

 

الحلقة الخامسة

الفنان صقر صالح

توثيق:نانسي زهرة

تدقيق:الأستاذ عبد السلام جاد الله

إشراف عام :السيد سالم المنصوري

 

(صقر صالح) أحد أهم  رواد فن الغناء في قطر، وهو من مواليد عام 1954، ومن سكان مدينة الخور، وقد بدأ مسيرته الفنية في سن مبكرة أيام المعسكر الكشفي في حفلات السمر والرحلات المدرسية، حيث دخل مجال الفن بتشجيع من إخوته وأصدقائه وأساتذته، الذين أجمعوا على أنه يمتلك موهبة صوتية تؤهله ليكون أحد أعلام الغناء في قطر.//

 

عرفه الجمهور من خلال (أنا لولا الهوى) من كلمات و ألحان عبدالله بن سعد ، أذاعتها المذيعة  فوزية صالح في برنامجها على تلفزيون قطر، و قدمته كوجه جديد ، لتحقق أصداء واسعة ،  و كانت الانطلاقة .//

رصيد صقر صالح زاخر بالأعمال، فقد تعامل مع معظم الملحنين والشعراء المحليين القدامى والجدد إلا أن أغاني "أنا لولا الهوى"، و"أنا قطري"، و "هذه قطر" هي من العلامات الرئيسية في حياة صقر الفنية، ويعتبر أن تلك الأغاني الثلاث هي الأقرب إلى قلبه،،، ومن أجمل أغانيه  ((يا سدرة الدار القديمة ، البارحة في النوم جاني ، يا موحدين الله ، خلك صريح ،،،أنا يا عبيد،،،نظر عيني ، يا صايمين رمضان ، فوق هام السحايب ، أنا لولا الهوى ، حسايف ، تفارقنا))

 

أنا قطري يالي تعرفوني.. أنا الكرم مرسوم في عيوني"، حققت أغنية "أنا قطري" للفنان صقر صالح شهرة واسعة في ثمانينيات القرن الماضي، و كان لها دور كبير في بروز اسمه على الساحة الغنائية القطرية.//

تعامل تقريبا مع كل الملحنين القطريين من الرواد ( عبدالعزيز ناصر و مطر علي الكواري ومحمد المرزوقي و ناصر الحمادي وناصر الخال و  والموسيقار الكويتي غنام الديكان و حسن علي وعبدالعزيزالهيدوس وعبدالله سلطان وفيصل التميمي ) ، و تعامل شعريا مع (جاسم صفر ، عبد السلام جادالله ، محمد المعضادي ، عبدالله بن سعد الشاعر،، محمد بن عبد الوهاب الفيحاني،،خليفة جمعان ).///

شارك في عدد من الأوبريتات، أهمها و أكثرها شهرة كان «الخطوة المباركة» في ثمانينيات القرن الماضي   في الكويت ، مع الملحن الكويتي الكبير غنام الديكان  .///

كان آخر ظهور لصقر صالح في عام 2015 كصوت ضمن العرض المسرحي « أم الزين» الذي قدم بمناسبة مرور 40 عاماً على تقديمها لأول مرة ،، ويعد صقر صالح رمزا من رموز الأغنية المحلية في قطر وقامة فنية لها أثرها وبصمتها في مسار الأغنية بالبلاد، ورغم انقطاعه لقرابة ثلاثة أعوام قرر صالح العودة مجددا من بوابة صوت الخليج ليقدم العديد من الأعمال الجديدة. 

قدم مؤخراً أعمالاً غنائية متنوعة منها الوطني ومنها الرياضي وهو حاضر بأعماله في المناسبات المختلفة كان آخرها عندما فاز منتخب قطر الوطني بالبطولة القارية لكرة القدم وحصد كأس آسيا، حيث قدم مع الشاعر والملحن  خليفة جمعان أغنية خاصة بهذه المناسبة وتم إهداؤها إلى تلفزيون قطر
للفنان القطري صقر صالح مسيرة طويلة مع عالم الأغنية امتدت لقرابة الأربعين عاما قدم خلالها عشرات الأغاني التي ما زالت محفورة في ذاكرة الأغنية القطرية، مما دفع مؤسسة الحي الثقافي "كتارا" إلى منحه درع الفن الأصيل تكريما له على مسيرته الطويلة في عالم الفن.//